Search
Close this search box.

هل يسمع الله صلاة الأطفال ؟

هل يسمع الله صلاة الأطفال ؟

هل هى بنفس مقدار اهمية صلاة الكبار ؟

فى تكوين 21 وبداية من عدد 14 – 16

 فبكر ابراهيم صباحا واخذ خبزا وقربة ماء واعطاهما لهاجر

واضعا اياهما على كتفها والولد وصرفها.فمضت وتاهت في

برية بئر سبع. 15 ولما فرغ الماء من القربة طرحت الولد

تحت احدى الاشجار. 16 ومضت وجلست مقابله بعيدا نحو

رمية قوس.لانها قالت لا انظر موت الولد.فجلست مقابله

ورفعت صوتها وبكت. 

المشهد يدل على وجود مشكلة صعبة بل قد تكون كارثة بكل

وان لا حلول لهذه المشكلة سوى موت الغلام الذى كانت تنتظره هاجر

و لكنها جلست ورفعت صوتها وبكت طالبة الله لحل هذه الكارثة

و ان يرحم طفلها الذى مصيره الموت

فى عدد 17 مكتوب ” فسمع الله صوت الغلام “

اى ان بكاء هاجر وعلو صوتها ليس هو فقط السبب فى

الصلاة و الا كان بالجدير ان يذكر الكتاب المقدس فسمع الله

صوتها و بكاءها ولكن الذى صعد الى الله هو صوت الغلام نفسه

ولتأكيد ما اقوله ما جاء فى باقى هذا العدد ايضا ” ونادى ملاك الله

هاجر من السماء وقال لها ما لك يا هاجر.لا تخافي لان الله قد

سمع لصوت الغلام حيث هو “

وهنا تأكيد بان الله سمع لصلاة الغلام رغم علو صوت هاجر

و بكاءها فصلاة الغلام او صوته حتى ان كان تحت الشجرة او حتى

ان كانت كلماته غير مفهمومة لدينا ولكن هى من شقت السموات

حتى وصلت الى اذن الله وحركت مشاعره وقلبه تجاه هذا الامر.

لذلك اخى الخادم / اختى الخادمة لا تستهن بصلاة الاطفال

او تسخر منها او تقول انها غير مفهومة فالله يفهم لغة الاطفال

فقط ثق فى صلاة الطفل و ثق انها تصل الى الله وقد تكون السبب فى استجابة صلاتك.


أ/سامح جبرة