Search
Close this search box.

اسكتش: دايمًا فرحان

الشخصيات:

كوكو- ماما- نورا- سارة- ميكي

الراوي: حكايتنا دي تقريبا حصلت لكل واحد فينا.. هي حكاية ولد اسمه كوكو..كان عنده حاجات كتير و بعدين..تعالوا نشوف الحكاية من أولها….

المشهد الاول:

(في المدرسة)

يدخل كوكو مبسوط و معه كره ملونة:

كوكو: انا مبسوط اوي!! انا مفيش حد قدي النهاردة!! اخيرا ماما اشترتلي الكرة اللي كان نفسي فيها من زمان! كل اصحابي عندهم واحدة بس محدش عنده اللون ده! انا متاكد انهم لما يشوفوها هيقولوا ياريت كان عندنا كره زي بتاعت كوكو!!

(نورا و سارة و ميكي واقفين مع بعض)

نورا: عملت واجب العربي و لا لأ يا استاذ ميكي؟

ميكي: هو أنا اقدر انسي اعمله تاني ده !! دة أستاذ منير مدرس العربي عليه حته  عقاب.. انما ايه!!!

سارة: كان عليك منظر يا ميكي و انت واقف في اخر الفصل متعاقب! مقدرتش امسك نفسي من الضحك بصراحة!

ميكي: وايه اللي يضحك في كدة يا ظريفة؟؟! بس عارفين العقاب دة أرحم من إني أكتب الدرس عشر مرات..هاهاهاهاها..

نورا: الأحسن بقي اننا نلتزم و نعمل الواجب بتاعنا.

(يدخل كوكو)

كوكو: (بكل فخر) ازيكم يا اصحابي؟

اصحابه: ازيك يا كوكو عامل ايه؟

كوكو: عامل كرة جديدة شفتوها؟؟؟قصدي انا كويس!

ميكي: عامل كرة جديدة؟؟ هاهاها احنا بنسالك عامل ايه؟!      حلوه الكرة دي                                      

سارة: هي فعلا حلوة بس بقيت قديمة !!!تقريبا كل الفصل عنده كرة زيها!!

نورا: يا كوكو كان المفروض تشتري لعبة من اللعب الجديدة!

كوكو (بغيظ) يعني ايه الكرة بتاعتي مش حلوة!!

ميكي: يا كوكو محدش قال كده!! بس في لعب جديدة طلعت احلي من الكرة دي بكتييييير

سارة: شفتي يا نورا لعبة الصلصال اللي جت ساندي في عيد ميلادها؟؟ جامدة جدا!!

نورا: ايوة يا سارة انا بازن علي ماما تجيبلي واحدة زيها قالتلي حتجبهالي  العيد اللي جاي.

ميكي: امال يا بنات مشفتوش العربية اللي بتتحول لإنسان آلي!! دي بقي أقوي لعبه شفتها في حياتي !!

(لاحظ كوكو انهم انشغلوا عنه فيذهب بعيدا)

(كوكو يكلم نفسه بغضب)

وانا اللي كنت فاكر انه الكرة دي أحسن حاجة!! دي طلعت ولا حاجة!!!

المشهد الثاني:

(يرجع كوكو الي المنزل باكيًا)

ماما: مالك يا كوكو؟

(كوكو يرمي الكرة علي الارض و يبدأ في البكاء)

كوكو: انا مبحبش الكره دي مش عايزها

ماما (باستغراب): ايه الكلام ده!! مش دي اللي انت اخترتها و كان نفسك فيها من زمان؟!!

كوكو: اه قبل ما اعرف انه في لعب جديدة بقت في السوق !! في عربية بتتحول لانسان آلي و عايزك تجبهالي!!

ماما: انت عارف يا كوكو انه احنا مش بنشتري علي الفاضي و المليان !! حوش انت من مصروفك و هات اللي انت عايزه!

كوكو: نعم يا ست ماما!! أحوش؟؟!! ده انا كده هاقعد وقت طويل و هتكون في لعب جديدة نزلت! اهئ اهئ مليش دعوة مليش دعوة أنا عايزالعربية!!

ماما: ايه الكلام ده يا كوكو انت من امتي بتتكلم معايا بالطريقة دي؟!! اتفضل ادخل اوضك و فكر في الكلام اللي انت قلته ده!!

كوكو: اهئ اهئ مفيش حد بيحبني.. ما إنتوا لو بتحبوني كنتوا جبتولي اللعب اللي نفسي فيها.. إهئ إهئ

المشهد الثالث:

(كوكو في حجرته بيكلم نفسه)

كوكو: يارتني كنت اتولدت في عيلة غنية و عندهم فلوس كتير!! أو كان عندي بابا و ماما بيوافقوا علي أي حاجة أنا عايزها و  و يجيبولي كل اللي نفسي فيه!! ليه بس ياربي مخلتنيش عندي فلوس كتير!! أنا مفيش حد بيحبني إهئ إهئ…

انا تعبان اوي و عايز انام!

3

(و هو نايم يسمع صوت بيناديه:)

كوكو كوكو

كوكو: مين بينادي؟ انا مش شايف حد في الاوضة

الصوت: بص كويس انا جنبك !

(ينظر كوكو و يجد مضرب كره البينج بونج يتكلم معه)

كوكو: ايه مضرب البنج بونج بيتكلم !! الظاهر اني بأحلم!!

المضرب: فاكرني يا كوكو؟

كوكو: طبعا فاكرك! كان نفسي اتعلم بينج بونج و في يوم لقيت ماما جايبالي المضرب و الكره و قالتلي اتعلم براحتك!! و فعلا كنت بأروح ألعب في نادي الكنيسة..لحد ما بقيت شاطر في البنج بونج..يااااه ده كان وقت جميل اوي.

المضرب: بس انت نستني و بطلت تلعب بيا!!

كوكو: معليش بقي ما انا بقي عندي لعب جديدة جاتلي بعدك!!

ياتي الصوت تاني: طب و انا يا كوكو؟؟

(ينظر كوكو و يجد الاورج يتكلم)

الاورج: فاكرني يا كوكو؟ أنا جيتلك بعد المضرب!!

كوكو: طبعا فاكرك.. انت هدية بابا ليا في عيد ميلادي اللي فات لما شافني عايز أتعلم أعزف الترانيم و انا قعدت اعملهم دوشة في البيت و انا باعزف عليك هاهاهاهاها

الاورج: بس انت بطلت تعزف موسيقي يا كوكو…و ركنتني لحد ما بقي كلي تراب!!

كوكو: ياااااه  أنا فعلا بقالي مدة طويلة ماعزفتش عليك!!

و انا كمان يا كوكو

كوكو: ايه الحكاية النهاردة؟؟ اللعب دي ظهرت فجأة ازاي؟؟

الاسكوتر: انا الاسكوتر! فاكر لما مامتك عملتلك مفاجأة و اشترتني؟؟

كوكو: ياااه دي كانت أحلي مفاجأة و وقتها مكانش في حد من أصحابي معاه زيه و كنّا بنلعب بيه مع بعض.. أنا ليه بطلت ألعب  بيكم؟؟؟!!

كوكو ( فجأة يصحي و يكلم نفسه): اما حلم عجيب صحيح..كنت محتاجه فعلا!! انا ازاي نسيت كل الكلام ده!!انا عندي لعب كتير و ماما و بابا جابولي حاجات حلوة كتير! ازاي كنت فاكر ان ماما مش بتحبني بعد كل الحاجات اللي بتعملها معايا دي!

ازاي انا عملت كده ؟؟ ازاي عينيا مشافتش كل الحاجات اللي عندي و بقيت باصة علي الحاجات اللي مش عندي؟!!

 الميس في مدارس الاحد كانت لسة بتقولنا اد ايه الرب يسوع بيفرح بينا و احنا بنشكر  علي كل حاجة حلوة عندنا وإن الكتاب المقدس بيشجعنا اننا مننساش كل البركات اللي عندنا و نشكر عليها كمان..صحتي الكويسة و إني بأقدر العب و البيت اللي عايش فيه وأهلي وصحابي ومدرستي؟؟ ازاي انا مش فرحان بكل الحاجات دي؟؟ ده في اولاد وبنات كتير حواليا معندهمش اللي عندي و مبسوطين كمان!!  انا ازاي مبقتش فرحان بالكره اللي كان نفسي فيها من زمان؟!!

كوكو: سامحني يارب يسوع انا  كنت مش مقدر اللي عندي وبصيت علي الحاجات اللي مش عندي واشكرك علي كل حاجة عندي وعلي محبة بابا وماما ليا ساعدني دايما اشكر واكون فرحان امين

كوكو: انا عندي كلام كتير اقوله لماما

يا ماما يا ماما

ماما: عايز ايه يا كوكو؟

كوكو: سامحيني يا ماما انا غلطان في حقك وقلتلك كلام مش مظبوط انا فرحان بيكي و باشكر ربنا عليكي انتي وبابا و شكرا علي كل حاجة بتعمليها علشاني

ماما: انا مسمحاك يا كوكو و بحبك اوي و مبسوطة انك رجعت تنبسط بحاجتك.

كوكو: و انا كمان يا ماما بحبك اوي انتي و بابا!

المشهد الاخير:

كل الاولاد واقفين مع بعض

ميكي: يا كوكو انت جبت الكره الجديدة بتاعتك النهاردة؟

كوكو: ايوة بس ليه؟

ميكي: اصل الكرة بتاعتي باظت ايه رايك نلعب بالكرة بتاعتك النهاردة ؟

كوكو (بفرح): طبعا طبعا دي حاجة تفرحني

(تغلق الستار)

سالي أنيس