Search

10 طرق تقدم بها درس لا يُنسى

هل تتذكر تلك المرات التي سألت فيها أطفالك عن درس المرة السابقة ولم يتذكروا شيئًا!.. هل تتذكر إحباطك في تلك اللحظة ورغبتك في تقديم درس لا ينساه اطفالك.

هل تتتسائل :كيف تجعل من درس مدارس الأحد مادة لا تنسي؟ وكيف تحفر درس مدارس الأحد في ذاكرة الأطفال؟

الموضوع التالي سيساعدك على الوصول لهذا الدرس الذي يتذكره أطفالك لمرات قادمة.

هل تعلم ان ٩٠٪‏ من الأطفال ينسوا ما تعلّموه اذا استخدم المعلم اُسلوب الوعظ في تقديم الدس؟  نعم ٩٠٪‏!!

لذا لا تتوقع من هؤلاء الأطفال أن يتذكروا ما تعلّموه في مدارس الأحد عندما يصبحوا طلاب جامعيين!

حان الوقت لتجعل من درس مدارس الأحد مادة لا تنسي و إليك عشر خطوات بسيطة لتحقيق هذا:

١التكرار:

ان الإحتفاظ بالمعلومات و تخزينها في الذاكرة يصل الي ٩٠٪‏ إذا ما تم تكرار المعلومة علي مسامع الأطفال لستة مرات.

٢.استخدام أشياء يراها الأطفال يوميا:

أثناء شرحك للدرس استخدم أشياء يراها الأطفال يوميا و يستخدموها. سوف يري الأطفال هذه الأشياء خلال الأسبوع و يتذكروا الدرس.مثال: المصباح و الملح.

٣. تمثيل القصة:

اشرك الأطفال في تقديم الدرس. حدد لهم أجزاء معينة ليقوموا بترديدها أثناء تقديمك للدرس.

٤المناقشة:

أَعْط الأطفال أسئلة مفتوحة للمناقشة و أعطهم الفرصة ليتكلموا يناقشوا الحق الكتابي.

٥.الصور مرئيّة:

لا تغفل العامل البصري و استخدم العديد من الصور أثناء تقديمك للدرس. فالصورة الواحدة أبلغ من ١٠٠كلمة.

٦.كن محدد:

شارك بحق كتابي واحد في كل مرة تقدم الدرس و ركز عليه حتي تضمن أستيعاب الأطفال له.

٧. الأطفال هم المعلمون:

أَعْط الأطفال فرصة ليعلموا بعضهم البعض ما تعلّموه منك.

تذكر أنك لا تنسي ما علمته.

٨.أستخدام الحواس الخمسة:

علي قدر الإمكان حاول أن تستخدم حواس الأطفال الخمس و أنت تقدم الدرس.

٩. العواطف:

تذكر أن العواطف هي حجر الأساس للذاكرة. حاول أن تخلق من الدراس تجارب تثير عواطف الأطفال و مشاعرهم.

١٠. أستخدم الأمثال و القصص:

تعلم من أسلوب الرب يسوع في تعليم الجموع. فقد كان الرب كل المجد بارع في أستخدام القصص التوضيحية و الأمثال لتوصيل الحق.



** الموضوع مترجم بتصريح من موقع : www.relevantchildrensministry.com 

للإطلاع على الموضوع الأصلي  من هنا