Search

الإلقاء الجيد للقصة

ما هي متطلبات القصة الجيدة ؟

* تسلسل منطقي للأحداث – الأحداث تتدفق بتسلسل صحيح

( أعرف القصة ) لكي تفعل هذا يجب أن تعرف الأحداث ،

 أين حدثت (الأماكن) ولمن حدثت(أشخاص).

 * تفاصيل:

ساعد الأطفال ليرسموا صورة حية للقصة

(قادرين علي استخدام حواسهم)

   – ماذا يرى:

(بدل من شجرة كبيرة…. شجرة كبيرة مليئة بالورق

الأخضر الفاتح و جزع الشجرة ضخم ولونه بني داكن.)

   ماذا يشم:

(ورد أصفر – رائحة الورد النقية والمنعشة كانت

تملأ الغرفة.)

   – ماذا يسمع:

(اوصف غناء الطيور ، صوت نباح الكلاب ، حفيف

الأشجار ، ….)

   – الطعم- التذوق:

(شرب كريم مياه باردة منتعشة ، أكلت

البرتقالة و كانت مسكرة و باردة .)


   – المس:

أوصف ملمس المواد ، بشره الحيوانات .

   * طريقة إلقاء حية:

الصوت عالي/ منخفض ، سريع/ بطيء ،

تخين/ رفيع. أصوات ، مشاعر في الصوت ، استخدم الجسم ،

الوجه ، العينين .

   * اجذب الانتباه في البداية وحافظ عليه: هناك الكثير من

الطرق المعتادة والخاطئة لجذب الانتباه مثل: “اقعدوا ساكتين

واسمعوني ، لن أبدأ قبل أن يسكت الجميع!” :لذلك أبدأ مباشرة

بالحديث ” آه ، آه أنها تؤلمني بشدة ….”كذلك أخلق توقعات أثناء

سرد القصة.

   * استخدام التخاطب المباشر

   * غيّر من طرق الإلقاء(إذا استخدمت أكثر الطرق تشويقاً

أسبوع بعد أسبوع ستصبح الأكثر مملاً.)

 لذا نقدم لك ثلاث أنواع من الإلقاء للألقاء للتنوع وهم:    

   1. طريقة الشخص الأول : بطل القصة يحكي عن نفسه

   2. طريقة الشخص الثاني : كان حاضر وقت وقوع أحداث القصة

   3. طريقة الشخص الثالث: هي الأكثر شيوعًا والأكثر تداولاً

وهي شخص من خارج  القصة يخبر عن أحداث القصة.

                                                                         أ/ هناء صموئيل